الجمعية توزّع أدويّة على أكثر من 160 مستفيد خلال شهر يونيو

 

أوضح المدير التنفيذي للجمعية الأستاذ محمد الطفيلي الزهراني بانه في ظل الإجراءات الاحترازية والوقائية والرعاية الصحية التي تنتهجها الدولة – أيدها الله – لحماية المواطنين والمقيمين من فيروس كورونا المستجد (كوفيد19)، وانفاذاً لحملة كلنا مسؤول وفرت الجمعية أدويّة لمرضى الروماتيزم خلال شهر يونيو 2020م، لعدد 162 مستفيد. بتكلفة إجمالية بلغت “ربع مليون ريال” أن الجمعية تبذل كافة مساعيها وجهودها لخدمة المستفيدين من مرضى الروماتيزم ورعايتهم والوقوف الي جانبهم في ظل هذه الظروف هو واجب وطني وأيضاً تنفيذاً لقرارات الدولة أيدها الله حيث أن مؤكدا سعي الجمعية لتغطية جميع مناطق المملكة لا سيما المناطق الأكثر احتياجاً وفق الخطة الإستراتيجية للجمعية. وقال أن الجمعية تستقبل مرضى الروماتيزم وتسجلهم ضمن قوائم العضوية المستفيدة من الخدمات الطبية التي تقدمها الجمعية من خلال برامجها مشيراً الى استمرارية الأداء الممنهج وفق رؤية مجلس الادارة لتنفيذ الخطط والبرامج المعتمدة وتلبية احتياجات المستفيدين طيلة ايّام العام دون توقف والتعاطي مع المبادرات والأنشطة التى تحقق تطلعات المستفيدين من المرضى . كبرنامج العلاج التكافلي وبرنامج نقص الادوية وبرنامج أبطال الرومو لأطفال الروماتيزم وبرنامج الاسكان التنموى بالتعاون مع الاسكان التنموي وكذلك برنامج مكنهم من السكن الذي يقوم بتأثيث الوحدات السكنية للمستفيدين ومبادرة ” قادر ” لإجراء عمليات تغيير المفاصل المدعومة من الهيئة العامة للأوقاف وعدد من البرامج والمبادرات النوعية.
ودعى الطفيلي الجهات المانحة ورجال الأعمال والخيرين والمحسنين من أبناء الوطن الغالي لدعم مبادرات وبرامج الجمعية التي تجعل مرضى الروماتيزم في حالة مستقرة وتغير حياتهم الى حياة أفضل بإذن الله تعالى.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

0

تبرعاتي